لماذا نقل الاحتلال أكبر فرقة عسكرية إلى الحدود اللبنانية؟

ازدادت حدّة التوتر الأمني في جنوب لبنان، خاصةً بعدما استهدف جيش الاحتلال الإسرائيلي عدداً من البلدات هناك، كما واصل الجيش الإسرائيلي جلب المزيد من قواته من قطاع غزة إلى الحدود اللبنانية.
 
وفي هذا الإطار، برزت في لبنان عدة تساؤلات حول أفق توسع العمليات العسكرية بين "حزب الله" اللبناني من جهة، و"إسرائيل" من جهة أخرى.
 
وتعليقاً على ذلك، قال الأكاديمي والخبير الاستراتيجي اللبناني، علي دربج، إن "الجيش الإسرائيلي ليس بوارد الدخول في حرب على جبهة ثانية، ممثلة بالجبهة الشمالية، وهو يعلم جيداً أن المقاومة الإسلامية في لبنان لا تريد الدخول في معركة شاملة معه".
 
ورأى دربج في حديث مع "قدس برس"، اليوم الأحد، أن "إعلان الجيش الإسرائيلي نقل أكبر فرقة قتالية لديه من قطاع غزة إلى الحدود مع لبنان ما هو إلا استعراض وتهويل، ويحمل في طياته رسائل للمجتمع الصهيوني في محاولة لرسم صورة ردع، تزامناً مع ما يتعرض له من هزائم متتالية في مواجهة المقاومة الفلسطينية الباسلة في قطاع غزة" على حد تقديره.
 
وشدد دربج على أن "تحركات الاحتلال الصهيوني على الجبهة الشمالية مع لبنان لا تحمل أي دلالة سوى أنها فقط لرفع معنويات الجبهة الداخلية لديه" بحسب قوله.
 
كما لفت إلى أن "الوقائع الميدانية تثبت أن هناك قواعد اشتباك معينة يسير عليها كلا الطرفين، سواء من طرف المقاومة في لبنان من جهة، أو من جهة الكيان الصهيوني، على الرغم من أن الجيش الإسرائيلي تخطا ولا يزال قواعد الاشتباك في ضرباته على لبنان".
 
من جهته، أشار الكاتب والباحث، محمد أبو ليلى، إلى أن التحركات العسكرية للجيش الإسرائيلي، على الحدود بين فلسطين المحتلة ولبنان "يأتي في إطار تنسيق متكامل مع الإدارة الأمريكية، التي تسعى جاهدةً لرسم معادلات واتفاقيات جديدة مع الدولة اللبنانية، سواء على صعيد ترسيم الحدود البرية والبحرية وغيرها من الاتفاقيات الأمنية".
 
واعتبر أبو ليلى في حديث مع "قدس برس" أن "كل هذه التحركات تأتي في إطار مساعي تقوم بها الإدارة الأمريكية عبر جهودها الدبلوماسية في لبنان، وما التحركات العسكرية (الإسرائيلية) إلا رسائل مبطّنة تحمل تهديداً ووعيداً للبنان، وتأتي في إطار الضغوط الميدانية" على حد تقديره.
 
ورأى أبو ليلى أن "العدو الصهيوني لن يجرؤ على الدخول في حرب مع لبنان، فالخطوات جميعها التي تقوم بها الإدارة الأمريكية والكيان الصهيوني تسعى جاهدةً لرسم معادلة جديدة تضغط على الدولة اللبنانية من أجل الضغط على حزب الله لقبول انسحابه من جنوب الليطاني".
 
وقرر رئيس الأركان الإسرائيلي هرتسي هاليفي، نقل الفرقة المدرعة 36 من قطاع غزة إلى الحدود مع لبنان، حيث يتبادل جيش الاحتلال و"حزب الله" القصف بوتيرة يومية.
 
وقالت إذاعة /كان/ التابعة للجيش الإسرائيلي، إن نقاشات جرت مؤخرا في هيئة الأركان طالب خلالها قائد القيادة الجنوبية اللواء يارون فينكلمان بالإبقاء على الفرقة 36، وهي أكبر فرقة نظامية في الجيش الإسرائيلي، في وسط قطاع غزة بهدف زيادة الضغط العسكري على حركة "حماس".
 
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"الصحة العالمية": الوقود والإمدادات الطبية لم تصل مستشفى كمال عدوان
أبريل 22, 2024
قالت منظمة الصحة العالمية، إن مستشفى كمال عدوان لم يصله الوقود والإمدادات الطبية المفترض أن تصله، للمرة الثانية خلال أسبوع. وأضافت المنظمة في تصريحات إعلامية إنه يجب ضمان دخول المساعدات الإنسانية والبعثات إلى قطاع غزة بشكل آمن ومستدام وسلس. وأكدت "نحن والشركاء لم نتمكن من إكمال مهمتنا بمستشفى كمال عدوان بسبب فترة التفتيش الطويلة". ولليوم
صحيفة عبرية تحذر من خسارة دور قطر في الوساطة بين دولة الاحتلال و"حماس"
أبريل 22, 2024
حذرت وسائل إعلام إسرائيلية من خسارة دور قطر كوسيط بين إسرائيل وحركة حماس، على ضوء إعلان الدوحة أنها بصدد إعادة تقييم دورها في الوساطة. وقالت صحيفة /هآرتس/ العبرية، إن تنفيذ قطر لتحذيرها، من شأنه توجيه ضربة خطيرة للمفاوضات وفرص إطلاق سراح المحتجزين الإسرائيليين، وذلك "ليس فقط لأن الدوحة تتمتع بنفوذ كبير على حماس، بل لأنها
وزير الخارجية الإسباني يطالب بوقف دائم لإطلاق النار بغزة
أبريل 22, 2024
دعا وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريس، بوقف دائم لإطلاق النار مع خطر اجتياح جيش الاحتلال لمدينة رفح جنوبي قطاع غزة. وطالب ألباريس في تصريحات إعلامية بفتح جميع المعابر البرية مرة واحدة وإلى الأبد لتقديم المساعدات للمدنيين في غزة. وأكد أن الاعتراف بالدولة الفلسطينية ضروري للغاية إذا أردنا حلا سياسيا للوضع بالشرق الأوسط. وأشار الى
استقالة رئيس شعبة الاستخبارات في جيش الاحتلال بسبب إخفاقات الـ7 أكتوبر الماضي
أبريل 22, 2024
أعلن رئيس شعبة الاستخبارات في جيش الاحتلال المعروفة باسم "أمان" أهارون حاليفا اليوم الاثنين، استقالته من منصبه بعد فشل الهيئة في التعامل مع هجوم 7 تشرين أول/ أكتوبر، والذي شنته حركة "حماس" على قوات الجيش والمستوطنات المحاذية لقطاع عزة.  وقال حاليفا في كتاب استقالته الذي وجهه إلى رئيس اركان جيش الاحتلال وإلى وزير الجيش: إن
الاحتلال يعتقل 25 فلسطينا من الضفة
أبريل 22, 2024
اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منذ مساء أمس، وحتى اليوم الاثنين، 25 فلسطينيا على الأقل من الضّفة، بينهم معتقلون سابقون. وأوضحت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (حكومي)، ونادي الأسير (مستقل)، أن عمليات الاعتقال تركزت في مدينتي نابلس، وجنين، فيما توزعت بقية الاعتقالات على مدن، بيت لحم، الخليل، طوباس، وقلقيلية، والقدس، رافقها عمليات تنكيل واسعة، واعتداءات بالضرب المبرّح،
الاحتلال يدعي اعتقال منفذي عملية الدهس في القدس صباح اليوم
أبريل 22, 2024
زعمت شرطة الاحتلال، أنه تم اعتقال منفذي عملية الدهس صباح اليوم الاثنين، بعد ملاحقة واسعة لهما، دون أن تذكر هويتهما. ووفق بيان شرطة الاحتلال، أصيب مستوطنان بجروح طفيفة الى متوسطة بعد أن صدمتهما سيارة، في شارعين منفصلين في القدس المحتلة. وأضافت أن المنفذين، هربا من المكان مشيا على الأقدام، تاركيْن بندقية "كارلو" ومشط ذخيرة بعد