"مسؤول إسرائيلي": عودة مستوطني الشمال تتطلب الدخول البري إلى لبنان

أكد مسؤول "إسرائيلي" كبير، الأربعاء، أنه بعد رفح ستكون هناك عملية برية في الشمال (جنوب لبنان).

وقال المسؤول في تصريحات نقلتها عنه صحيفة /يسرائيل هيوم/ العبرية: إن "تحقيق الهدف الاستراتيجي المتمثل في إعادة مستوطني الشمال إلى منازلهم يتطلب حربا برية. وسيتم ذلك بعد رفح، ليس في نفس الوقت."

ورأت الصحيفة أن التصريحات "الإسرائيلية" حول التحرك المطلوب في رفح لا تتطابق مع الواقع، حيث أكد مسؤولون سابقون في الأجهزة الأمنية للاحتلال، أنه "لن يكون من الممكن تنفيذ المخططات الإسرائيلية".

وزعموا أنه مع "قيام الولايات المتحدة بسحب دعمها لإسرائيل على الجبهة الدولية، فإن فرص القيام بعمل ملموس في رفح تتضاءل تدريجيا".

وأشارت الصحيفة، إلى أن "هذه التوقعات ليس لها شريك حاليا في النخبة السياسية الإسرائيلية، فهناك يكرر كل من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير الجيش يوآف غالانت، والوزير بيني غانتس، ويدعيان أنه لا مفر من العمل الإسرائيلي في رفح".

وقالت الصحيفة، إنه "كان من المفترض أن يؤدي الوعد بالعمل في رفح إلى الضغط على حماس لإبرام صفقة أسرى من شأنها أن تخفف من وضعها، لكن هذا الضغط لم يأتِ بثماره، حيث تقوم الحركة بتحصين مواقعها".

وتشير التقديرات في "إسرائيل" إلى أن "ذلك يرتبط بشكل مباشر بسحب الدعم الأميركي لإسرائيل واعتقاد حماس بأن الضغوط الدولية ستطغى قريبا على إسرائيل".

 وعلمت /يسرائيل هيوم/، أن "جهودا تبذل بالفعل في البيت الأبيض لإعادة تنسيق وصول رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي تساحي هنغبي والوزير رون ديرمر إليهما، من أجل تقديم البدائل التي أعداها لعملية واسعة النطاق في رفح".

ونقلت الصحيفة عن المسؤول "الإسرائيلي" الكبير قوله، إن "المرحلة الثالثة ليست نهاية الحرب، ولا يمكن هزيمة حماس من الجو، نحن نعمل حاليا في خان يونس، وبعد ذلك سننتقل إلى رفح".

وبحسب قوله، فإنه "سيكون من المستحيل إجلاء السكان من رفح والسماح بالعملية العسكرية هناك قبل أن تكمل قوات الجيش مهمتها في خان يونس، رغم الضغوط الدولية".

واستمر قائلا: "نحن نفعل الأشياء دون ساعة توقيت".

وفيما يتعلق بمسألة الدعم الأميركي، قال المسؤول المشارك في صنع القرار: "نود أن يستمر دعم المؤسسات الدولية، ولكننا سنعمل أيضا من دونه".

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
مقررة أممية: "إسرائيل" ارتكبت 3 جرائم إبادة جماعية على الأقل في غزة
أبريل 16, 2024
قالت مقررة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية، فرانشيسكا ألبانيزي، الثلاثاء، إن المجتمع الفلسطيني يواجه إبادة جماعية. ونددت ألبانيزي، "بازدواجية المعايير في أوروبا بشأن القضية الفلسطينية"، مشددة على "ضرورة مواجهة ما تقوم به إسرائيل ضد الفلسطينيين، خاصة في قطاع غزة". ولفتت إلى أن "إسرائيل ارتكبت 3 جرائم إبادة جماعية على الأقل في القطاع المحاصر". وتابعت
"الصحة العالمية": يجب تجنب استهداف القوافل والعاملين الإنسانيين في غزة
أبريل 16, 2024
جددت منظمة الصحة العالمية، الثلاثاء، نداءها لوقف إطلاق النار، من أجل إدخال المساعدات الإغاثية إلى غزة والمساعدة في إعادة بناء المستشفيات المدمرة. وقال المتحدث باسم المنظمة طارق ساريفيتش، إن "الثلث فقط من مستشفيات غزة البالغ عددها 36 مستشفى، ما تزال عاملة، مما يؤكد ضرورة الحفاظ على ما تبقى من النظام الصحي في القطاع". وأضاف ساريفيتش،
الاتحاد الأوروبي يعتزم توسيع عقوباته على إيران
أبريل 16, 2024
أعلن مسؤول الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، الثلاثاء، أن الاتحاد يعتزم توسيع دائرة عقوباته التي سبق أن فرضها على إيران، بعد الهجوم الذي شنته على "إسرائيل" ليل السبت/الأحد. وقال بوريل خلال اجتماع طارئ عبر الفيديو ضم وزراء خارجية دول الاتحاد، إنه يجري "تقضي الفكرة بتوسيع نظام العقوبات الموجود فيما يتعلق بالمسيرات الإيرانية". ووجهت
"يونيسف": أجساد الأطفال الممزقة شهادة على وحشية الاحتلال
أبريل 16, 2024
 قالت المتحدثة باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، تيس انغرام، الثلاثاء، إن "الأجساد الممزقة والحياة المحطمة لأطفال غزة، شهادة على الوحشية التي تفرض عليهم". وأضافت انغرام خلال حديثها أمام الصحفيين في جنيف، بعد عودتها من بعثة إلى غزة، أنه "مع مقتل أو إصابة طفل كل 10 دقائق، فإن السبيل الوحيد لوقف قتل وتشويه الأطفال هو
مراسلنا: إطلاق 10 قذائف صاروخية من لبنان باتجاه شمال فلسطين المحتلة
أبريل 16, 2024
قال مراسل "قدس برس"، في لبنان، إن 10 قذائف صاروخية أطلقت اليوم الثلاثاء، من لبنان باتجاه منطقة ميرون شمال فلسطين المحتلة. وأضاف أن أصوات انفجارات سمعت في مناطق مختلفة في الجليل الأعلى عقب دوي صفارات الإنذار. بدوره أعلن "حزب الله" اللبناني، قصف "مقر قيادة اللواء الشرقي 769 في كريات شمونة بصواريخ الكاتيوشا". وأضاف في بيان
الأمم المتحدة: الهجمات على مدارس وجامعات غزة ممنهجة
أبريل 16, 2024
قال مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية بالأراضي الفلسطينية، في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الثلاثاء، إن "الهجمات على مدارس غزة التي يقوم بها الجيش (الإسرائيلي) كانت ممنهجة، وخاصة الجامعات". وكان المكتب الأممي قد نشر في وقت سابق تقريرا أكد فيه ، أنه "يتم استخدام حوالي 92 بالمئة من جميع المباني المدرسية في غزة ملاجئ للنازحين،