"المنتدى الفلسطيني" في بريطانيا يدعو إلى أوسع مشاركة في مؤتمر "العودة"

 دعا "المنتدى الفلسطيني"(مستقل مقره لندن)، أبناء الجالية الفلسطينية في بريطانيا، إلى المشاركة الواسعة في أعمال المؤتمر السنوي لـ "مؤتمر فلسطينيي أوروبا"، المقرر عقد نسخته العشرين هذا العام في مدينة "مالمو" السويدية يوم 27 أيار/مايو الجاري.
وقال "المنتدى الفلسطيني" في بيان تلقته "قدس برس" اليوم الثلاثاء، إنه "يتابع الهجوم الذي تقوده مجموعات اللوبي الصهيوني الداعمة للاحتلال ضد مؤتمر فلسطينيي أوروبا.. إلا أن المنتدى يعرب عن صدمته الكبيرة من الهجوم الكبير الذي تشنه مؤسسات وشخصيات السلطة الفلسطينية وحركة فتح ومنظمة التحرير ضد المؤتمر" بحسب تعبير البيان.
ووصف المنتدى، مؤتمر فلسطينيي أوروبا بأنه كان "دوماً صوتاً شعبياً فلسطينياً.. وعنواناً للوحدة الوطنية، حيث شارك في أعماله مفكرون وشخصيات وطنية وسفراء ووزراء فلسطينيين وأعضاء من المجلسين التشريعي والوطني الفلسطيني من مختلف التيارات السياسية".
وشدد على استنكاره "المواقف المتشنجة فلسطينياً ضد المؤتمر، ويعتبرها انقسامية وتصب في خدمة الاحتلال واللوبي الداعم له في القارة الأوروبية" وفق قوله.
واعتبر المنتدى أن "المبادرات الوطنية، التي يمثل مؤتمر فلسطينيي أوروبا أبرزها وأقدمها، تستحق دعماً وغطاءً رسمياً فلسطينياً، وليس هجوماً متشنجاً لا يقود إلا إلى تعميق حالة الانقسام التي يستفيد منها الاحتلال".
و قال رئيس مؤتمر "فلسطينيو أوروبا" أمين أبو راشد، في بيان صحفي، أمس الاثنين، إن "فعاليات المؤتمر من المقرر أن تنطلق يوم 27 أيار/مايو المقبل، بحضور مجموعة واسعة من البرلمانيين والسياسيين والناشطين السويديين والأوروبيين، وشخصيات فاعلة من مختلف دول العالم".
وأشار إلى أن المؤتمر، سيتضمن إقامة مهرجانات وورش عمل بلغات أوروبية مختلفة، الهدف منها "تسليط الضوء على جميع مفاصل القضية الفلسطينية"، لافتا إلى أن نحو 34 لجنة متخصصة تعمل من أجل إنجاح فعاليات المؤتمر بمختلف جوانبه الفنية واللوجستية.
ووصف مسؤولون في السلطة الفلسطينية، وقيادات في حركة "فتح"، المؤتمر بأنه "انشقاق عن الاجماع الوطني"، ويمثل ترسيخا للانقسام، لانه يقام بعيدا عن مظلة منظمة التحرير.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
مؤسسات الأسرى: الاحتلال اعتقل 8424 فلسطينيا منذ الـ 7 من أكتوبر الماضي
أبريل 22, 2024
قالت مؤسسات حقوقية متخصصة في شؤون الأسرى الفلسطينيين، إن حصيلة حملات الاعتقال بعد السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي حتى تاريخ اليوم الاثنين، بلغت أكثر من 8 آلاف و 425 أسيرا من الضفة الغربية والقدس المحتلين. وأوضحت مؤسسات الأسرى (هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ونادي الأسير، ومؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان)، في بيان مشترك، اليوم
تقرير: انتقادات لقرارات عباس بتعيين مسؤولين سابقين في مناصب جديدة
أبريل 22, 2024
أثارت القرارات الأخيرة التي اتخذها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بإعادة تعيين وزراء سابقين في مناصب جديدة، استياءً لدى الشارع الفلسطيني، الذي رأى أن عباس والفريق المحيط به منعزلون عن محيطهم. وحظيت تلك الخطوة بانتقادات كبيرة، حيث وصفها ناشطون بأنها ترضية لوزراء الحكومة السابقة لافتين إلى أن "لدى السلطة عشرات المؤسسات شبه الوزارية، هدفها إرضاء
الكويت... سفينة إغاثية ثالثة إلى غزة بكلفة 4 ملايين دولار
أبريل 22, 2024
قالت "الجمعية الكويتية للإغاثة" (أهلية)، إنها وقعت عقدا، هو الثالث من نوعه، مع "هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان التركية - IHH" (شبه حكومية)، بقيمة 4 ملايين دولار أمريكي، لتسيير سفينة إلى غزة، لدعم وإغاثة أهل القطاع المتضررين من عدوان الاحتلال الإسرائيلي. ونقلت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية /كونا/، اليوم الاثنين، عن رئيس مجلس إدارة "الكويتية للإغاثة"
صحيفة عبرية تحذر من خسارة دور قطر في الوساطة بين دولة الاحتلال و"حماس"
أبريل 22, 2024
حذرت وسائل إعلام إسرائيلية من خسارة دور قطر كوسيط بين إسرائيل وحركة حماس، على ضوء إعلان الدوحة أنها بصدد إعادة تقييم دورها في الوساطة. وقالت صحيفة /هآرتس/ العبرية، إن تنفيذ قطر لتحذيرها، من شأنه توجيه ضربة خطيرة للمفاوضات وفرص إطلاق سراح المحتجزين الإسرائيليين، وذلك "ليس فقط لأن الدوحة تتمتع بنفوذ كبير على حماس، بل لأنها
الصحة بغزة: (54) شهيدا خلال 24 ساعة وارتفاع حصيلة العدوان إلى (34,151) شهيدا
أبريل 22, 2024
أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة أن الاحتلال الاسرائيلي ارتكب " ست مجازر ضد العائلات في قطاع غزة وصل منها للمستشفيات (54) شهيدا و (104) إصابات خلال الـ 24 ساعة الماضية. وأفادت الوزارة في تصريح صحفي، تلقته "قدس برس"، اليوم الإثنين، بارتفاع "حصيلة العدوان الإسرائيلي إلى (34٫151) شهيدا و (77٫084) إصابة منذ السابع من أكتوبر الماضي.
وزير الخارجية الإسباني يطالب بوقف دائم لإطلاق النار بغزة
أبريل 22, 2024
دعا وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريس، بوقف دائم لإطلاق النار مع خطر اجتياح جيش الاحتلال لمدينة رفح جنوبي قطاع غزة. وطالب ألباريس في تصريحات إعلامية بفتح جميع المعابر البرية مرة واحدة وإلى الأبد لتقديم المساعدات للمدنيين في غزة. وأكد أن الاعتراف بالدولة الفلسطينية ضروري للغاية إذا أردنا حلا سياسيا للوضع بالشرق الأوسط. وأشار الى