"التعاون الإسلامي" تحمل الاحتلال تبعات جرائمه بغزة

حمّلت الأمانة العامة لـ "منظمةالتعاون الإسلامي" (إقليمية مقرها جدة) إسرائيل تبعات "جريمتها" التي ارتكبتها في قطاع غزّة، والتي أدت إلى استشهاد 13 فلسطينيا بينهم أطفال ونساء، إضافة إلى إصابة أكثر من 20 فلسطينيا.

واعتبرت "التعاون الإسلامي" في بيان صحفي تلقته "قدس برس" اليوم الثلاثاء "المجزرة امتدادا للعدوان العسكري الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، في انتهاك صارخ للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني".

وحمّلت "إسرائيل" المسؤولية الكاملة عن "تداعيات استمرار هذه الجرائم والاعتداءات والإرهاب المنظم الذي يهدد بتقويض الأمن والاستقرار في المنطقة".

 ودعت "المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته في توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، ومساءلة الاحتلال الإسرائيلي على جميع جرائمه وانتهاكاته التي يرتكبها ضد الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته".

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، أن حصيلة العدوان على مدينتي غزة ورفح، فجر اليوم الثلاثاء، بلغت (13) شهيدا من بينهم (4) أطفال ومثلهم من النساء، و(20) مصابا بجراح مختلفة من بينهم (3) أطفال و(7) نساء، مشيرة إلى أنه لازال عدد من الجرحى حالتهم ما بين حرجة وخطيرة.

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة