مختصون فلسطينيون ينتقدون توصيات تقرير المراجعة الدولية بخصوص "أونروا"

أثارت توصيات تقرير المراجعة الدولية المستقلة برئاسة الوزيرة الفرنسية السابقة، كاثرين كولونا، بخصوص أداء "وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين - أونروا" قلقاً لدى اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، خاصة تلك التي تتعلق بـ "حيادية" الموظفين ومحتوى المناهج التي تدرس في مدارس الوكالة، وزيادة الموظفين الدوليين واعتماد نظام الشراكة الذي وصف بأنه "يقوّض عمل الوكالة، ويؤثر في تقديم خدماتها في المستقبل".

وصدر التقرير الكامل للجنة المراجعة، في 22 نيسان/ أبريل الفائت، تحت عنوان "مراجعة مستقلة للآليات والإجراءات لضمان التزام الوكالة بمبدأ الحياد الإنساني" من 48 صفحة، وتضمن 50 توصية، من بينها تدابير "لمساعدة الوكالة في التعامل مع التحديات الماثلة أمام حيادها، في 8 مجالات، وطالبت بإدخال تحسينات مهمة وفورية في مجالات متعددة" ورحب المفوض العام للوكالة بتلك التوصيات، وأكد الالتزام بها.
 
إلا أن تلك التوصيات قوبلت بأصداء قلق من قبل اللاجئين الفلسطينيين والمختصين بشؤونهم، وأكّد باحثون مختصون، في تقرير نشره، اليوم الأربعاء موقع /بوابة اللاجئين الفلسطينيين/ المختص بشؤون اللاجئين، أن توصيات التقرير جاءت سلبية، وتؤثر سلباً في حياة وعمل اللاجئين الفلسطينيين، ودعوا إلى التدخل الدبلوماسي والإعلامي والثقافي وتفعيل حراك، من أجل تعديل هذه التوصيات وضمان احترام عادات وقيم وتراث اللاجئين الفلسطينيين.
 
وفي هذا الإطار، أكّد مدير "الهيئة 302 من أجل الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين" (حقوقية مقرها لبنان) علي هويدي، أن التقرير جاء بغالبيته "مسيئاً" لوكالة "أونروا" ولدورها الاستراتيجي المتعلق بالبعد السياسي والإنساني لقضية اللاجئين الفلسطينيين. وكشف أن 90 بالمئة من التقرير كان مسيئاً للوكالة ولقضية اللاجئين، بينما كانت نسبة 10 بالمئة إيجابية فقط، وتتعلق بتبرئة 12 موظفًا من مزاعم الاحتلال "الإسرائيلي" حول مشاركتهم في عملية طوفان الأقصى في 7 تشرين الأول/ أكتوبر 2023.
 
وأشار هويدي إلى أن التقرير يتحدث عن جسم دولي إشرافي تنفيذي على وكالة "أونروا" من خارجها، ما يهدد بنزع المسؤولية الدولية المتمثلة في الأمم المتحدة تجاه قضية اللاجئين الفلسطينيين.
 
وتابع: طالبت الوزيرة كولونا في التقرير أن يكون هناك "المزيد من ممارسة الحيادية على وكالة (أونروا)، وهذا طبعاً هدفه تحجيم الدور الوطني لموظفي الوكالة ونزع انتمائهم الوطني وهويتهم على المدى البعيد"، بحسب هويدي.
وأكد مدير "الهيئة 302" أن الجزء الثاني والأكثر خطورة في التقرير هو "زيادة عدد الموظفين الدوليين داخل الوكالة، لفرض المزيد من الرقابة وممارسة الأدوار البوليسية على برامج عمل؛ مما يقوض دورها ويمهد لتصفيتها".
وأضاف هويدي: أن التقرير يتحدث أيضاً عن حيادية المرافق وأهمية استبعادها على المستوى العسكري، معرباً عن تأييد الفلسطينيين لذلك، إلّا أنّ التقرير لم يتطرق إلى قتل الاحتلال "الإسرائيلي" لعدد كبير من موظفي "أونروا" واستهداف منشآتها الصحية وقتل المدنيين الفلسطينيين، معبراً أن "هذا التقرير يمهد لمرحلة استراتيجية جديدة تتعامل مع وكالة أونروا، وتهدف إلى حسر دورها في العمل الإغاثي، ما يهدف إلى توطين ما تبقى من اللاجئين الفلسطينيين".
 
من جهته، أبدى الباحث والمفكر في شؤون اللاجئين جابر سليمان استياءه من تقرير المراجعة الدولية لوكالة "أونروا"، مؤكداً أن نفي مزاعم الاحتلال بمشاركة 12 موظفاً في عملية "طوفان الأقصى" كان تحصيل حاصلاً؛ لأنه كان ادعاءً كاذباً بالأساس.
 
وأضاف سليمان في تصريحاته لـ "بوابة اللاجئين"، أن التقرير يحمل في طياته 50 توصية، كل منها يشكل قيداً جديداً على عمل "أونروا"، مشيراً إلى أن "ذلك يندرج في سياق استهداف الوكالة بهدف تصفيتها، في إطار مخطط لم يبدأ في عهد إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، وبعد حرب الإبادة على غزة، وإنما في عام 2018 عندما أقر الكونغرس الأمريكي موازنته ثم في عهد إدارة دونالد ترامب التي قطعت التمويل كلياً عن الوكالة".
 
وأشار سليمان إلى أن تثبيت فكرة الشراكة في التقرير يعني التعاون مع منظمات دولية أخرى بهدف استبدال "أونروا"، معبراً بأن ذلك تهديد لوجود الوكالة.
 
وأوضح، أنّ إثارة مفهوم الشراكة في التقرير "يشي بالتعاون مع منظمات دولية أخرى لكي تكون خطوة من أجل استبدال الوكالة بمنظمات دولية أخرى خاصة عندما تُطُرِّق لبرنامج الغذاء العالمي ووكالة الولايات المتحدة للتنمية الدولية (USAID) وحتى اليونيسف".
 
وتابع: "إذاً إعادة النظر في مفهوم الشراكة يحمل في طياته تهديدا باستهداف وجود الأونروا"، مشيرا إلى أن الدول التي قطعت التمويل، وعلى رأسها الولايات المتحدة "مستعدة أن تقدم أضعاف مضاعفة؛ مما تقدمه من مساعدات لتلك المنظمات بشرط أن لا تكون أونروا هي الجهة المعنية باستمرار صلاحياتها بتقديم الخدمات للاجئين الفلسطينيين".
 
وطالب سليمان منظمة التحرير الفلسطينية "بالتحرك دبلوماسياً في الأمم المتحدة لضمان استمرار عمل وتمويل الوكالة بالشكل السابق".
 
وفيما يتعلق بموضوع المناهج، أكد سليمان أن توصيات التقرير "تستهدف الهوية الوطنية الفلسطينية والهوية الثقافية"، مشيراً إلى أن "هذا الأمر يتعارض مع القرارات الدولية التي تكفل حق الشعوب في التعبير عن هويتها".
 
أمّا الحقوقي الفلسطيني فؤاد بكر، فقد تساءل عمّا إذا كانت اتفاقية "فيينا" للعلاقة الدبلوماسية، تنطبق على الموظف الفلسطيني الذي يشغل بعض المناصب في وكالة "أونروا" في حال تحدث بأي شيء يتعلق بالقضية الفلسطينية، وفي المقابل هل تؤمن له الحماية إذا تعرض لأي ظرف.
 
وقال بكر: "نحن شاهدنا المدارس كلها التي قصفت في قطاع غزة من قبل العدو الإسرائيلي لماذا لم يتعاط مع آلاف الموظفين في أونروا على أساس أنهم دبلوماسيون وموظفون في الأمم المتحدة؟" وفق تساؤله.
 
وشدد بكر على أنّ "هذه نقطة جوهرية، وتؤكد أن الحياد يمارس فقط على الموظفين الدوليين، وليس الموظفين الصغار".
 
وأكد الحقوقي الفلسطيني، على أنه "لا يمكن لأحد حرمان اللاجئ الفلسطيني من الثقافة الوطنية، ومن ثم إذا استمروا بنهجهم في موضوع تنقيح مناهج التعليم في مدارس الأونروا، فهو ضد مبدأ معرفة الثقافة، ويحق لكل شخص معرفة ثقافة بلده وموطنه، ومن ثم فإن في ذلك مخالفة للمبادئ الإنسانية الدولية" حسبما أضاف.
 
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
استشهاد 7 فلسطينيين وإصابة 11 آخرين برصاص قوات الاحتلال في جنين ومخيمها
مايو 21, 2024
أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، عن استشهاد سبعة فلسطينيين وإصابة أحد عشر آخرين برصاص قوات الاحتلال، بمدينة جنين ومخيمها، شمالي الضفة الغربية. وأفادت مصادر طبية أن من بين الشهداء الطبيب أسيد كمال جبارين أخصائي الجراحة في مستشفى جنين الحكومي، وعُرف منهم محمود أمجد حمادة، وعلام جرادات وهو أستاذ مدرسة، وأمير عصام أبو عميرة، ومعمر أبو عميرة
مسؤول أممي أمام مجلس الأمن: الوضع في رفح أصبح يائسا وخطيرا
مايو 20, 2024
قال المنسق الأممي الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، تور وينسلاند، الاثنين، إن "الوضع في رفح أصبح يائسا وخطيرا بشكل متزايد بالنسبة للسكان المحاصرين بالفعل". وأضاف وينسلاند خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي بشأن التطورات في رفح (جنوب غزة)، أنه "منذ الأسبوع الأول من أيار/مايو الجاري، يتدهور الوضع الأمني في رفح بسرعة مع تكثيف عمليات الجيش
"المقاومة الإسلامية" في العراق تعلن استهداف "إيلات" بطائرتين مسيرتين
مايو 20, 2024
أعلنت المقاومة الإسلامية في العراق، الاثنين، استهداف هدف حيوي في منطقة "إيلات" (أم الرشراش)، جنوب الأرض الفلسطينية المحتلة. وقالت "المقاومة الإسلامية" في بيان مقتضب، إنه "استمرارا بنهجهم في مقاومة الاحتلال، ونُصرة لأهالي غزة، وردا على المجازر التي يرتكبها الكيان الغاصب بحق المدنيين الفلسطينيين من أطفال ونساء وشيوخ، استهدف مجاهدونا في العراق هدفا حيويا في إيلات
"كتيبة جنين": استهدفنا مستوطنات ومعسكرا للاحتلال شمال الضفة
مايو 20, 2024
أعلنت "كتيبة جنين" التابعة لـ"سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي"، أن "مقاتليها استهدفوا (معسكر سالم) التابع لجيش الاحتلال، و3 مستوطنات في محافظة جنين، شمال الضفة الغربية، بوابل كثيف من الرصاص وعادوا سالمين". وقالت في بيان تلقته "قدس برس"، مساء اليوم الإثنين، إنها "نفذت هذه العمليات ردا على اغتيال الاحتلال القائد سلام خمايسة بمخيم جنين".
الاتحاد الأوروبي: نشعر بقلق عميق إزاء الهجمات "الإسرائيلية" على مشافي غزة
مايو 20, 2024
قال الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، الاثنين، إن "الاتحاد الأوروبي يشعر بقلق عميق إزاء الهجمات الإسرائيلية على البنية التحتية الطبية والمدنية في قطاع غزة والضفة الغربية". وأضاف بوريل، أن "31 مستشفى من أصل 36 تعرضت لأضرار أو للتدمير منذ بداية الحرب، من بينها مستشفى الشفاء، وهو أكبر مجمع طبي في
شهيد في غارة للاحتلال على بلدة المنصوري جنوب لبنان
مايو 20, 2024
استشهد مواطن لبناني وأصيب آخر، الاثنين، إثر غارة شنها طيران الاحتلال استهدفت دراجة نارية في بلدة المنصوري، جنوب لبنان. وقالت مصادر أمنية لبنانية، إن طائرة مسيرة للاحتلال، شنت غارة استهدفت دراجة نارية، ليستشهد على إثر ذلك مواطن ويجرح آخر. ومنذ صباح الاثنين، تشهد سماء جنوب لبنان، تحليقا مكثفا للطيران الحربي والمسير التابع للاحتلال الإسرائيلي، بالتزامن